القلوب المصريه

القلوب المصريه

منتدى مصرى عربى ثقافى
 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» لو في مشكله في جهازك تعالا هنا
الجمعة ديسمبر 05, 2014 1:09 am من طرف motazghonem39

» حصريا اسطوانة دليل التليفون المصري Easy Call 2009
الأحد فبراير 26, 2012 4:46 pm من طرف s_mohamady

» محتاجه لك ايها الطيف
الإثنين نوفمبر 23, 2009 1:09 pm من طرف *مبدعه*

» آخر حرف وكلمة من غير نقط
الأربعاء يوليو 08, 2009 9:30 am من طرف عزيز عينى

» بعتى الحب
الأربعاء يوليو 08, 2009 9:26 am من طرف عزيز عينى

» قـــــــــــــ 14ــــــــــــمــــر
الإثنين مايو 25, 2009 8:02 pm من طرف دلمار الحب

» أشترى جالاكسى للعضو اللى تحبه !!!!
الإثنين مايو 25, 2009 6:26 pm من طرف white heart

» لعبة الأمــبـراطــور
الإثنين مايو 25, 2009 5:59 pm من طرف white heart

» رحـــــــــــــــــــله!!مين يحب يطلع؟؟؟
الإثنين مايو 25, 2009 5:46 pm من طرف white heart

منتدى
ازرار التصفُّح
 البوابة
 الصفحة الرئيسية
 قائمة الاعضاء
 البيانات الشخصية
 س .و .ج
 ابحـث
منتدى
التبادل الاعلاني
احداث منتدى مجاني

شاطر | 
 

 [ أُهديت المَوتَ روحي ..فما شآءت أنتزاعها ... !

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
الحـــــ حروف ـــــب
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 1270
نقاط : 1623
السٌّمعَة : 6
تاريخ التسجيل : 21/04/2009

مُساهمةموضوع: [ أُهديت المَوتَ روحي ..فما شآءت أنتزاعها ... !   الخميس مايو 07, 2009 12:49 pm




\
في عتمة الليل

وسط سكون الأقدار

بين ترانيم الصمت والأسرار

أساهر وحدي جرحي المغشي من فرط الألم
:

لا ونيس ... لا صديق ...

يربت بكفيهِ عليه ... يمنحني رشفة صبر ٍ...

يأتي بكل ما بهِ فينجلي ...

ويطمئن !

هذه الليلة الحالكة الألم /

بصدمة كهربائية

عاد للحياة جرحي .. وأنا مت ُنوحًا..

جرح لا يندمل

وصوت بداخلي يردد دون ملل


لــن أندمـل ...

ولو حفرتني
:
! عـَلى السـجيّـة !

أهديت الموت روحي وما شآئت أخذها ...

أقبلت اعانقها راجية منها أن تنتزعني

أن تأخذ مني الحياة فما أصغت لي ...

وددت الرحيل وأردته فما أرادني

ايتها الموت خذيني رجيتكِ فلمن ستتركينني






بقبضتي أمسكت قلبي فجعدته وعلى جبهة صورتي أسقطته

شئت الموت ... أردتها أن تقبل عليه وتحملني ... لكنها وقفت أمامي

منصوبة في غرفتي تنظر لي ..وأبت أن تأخذني معها ...

ذرفت آهه تلو الآه ...المغرورق بالشجن ..

ذرفت جمرة من بركاني ... الملتهب بداخلي ...

المسيطر الأآكل للأخضر واليابس ...

حبست العبرة ... وأخرجت حبلا بني اللون علقت عنقي به ...

شأت الموت ... لكنها أبت أخذي ...

احمر وجهي ... أردت الاختناق ... عروقي برزت بوجهي ...

لوني إزرق ... عيناي تكاد تخرج ... والعرق يتصبب مني ...

وشريط آلامي يمرأمامي ...

أنفاسي توقفت ... شأت الموت فأفلُتني لأسقط لأختنق وأموت ...

لكنهم أتو ... وما أتت الموت .... المنسجم مع تفكيري ..


جمدت قلبي أسكتني ... أغرقت نفسي بالصمت ...

كسرت إناء الحياة من قلبي وملأتُني برغبة الرحيل ...

نظرت لعيوني بمرآتي شأت فقعها ... نظرت لشفتاي شأت تمزيقها

مكثت أنظر بالأنا وقلت صارخة أكرهك ِوكسرت مرآتي ...

ومزقتني بصديقتي أفرغت دم وريدي بغرفتي ...

وقطع الزجاج المهشم أحاطت جسدي الملطخ بالدماء...شأت الموت...

وما أقساه الموت لا يريدني ...

تمنيت لو رصاص يخترق الصميم... فيردي القلب حجر متحجر ..

يوقف النبض المتعلثم الناطق لا للحياة

وأوقّعني طريحة أعانق مـوتي

و لكن الموت يمضي دوني راحلٌ ...!
...


أزفر زفرات شوقٍ وحنين له

تخنق مابي من حياة

تكبلني ترعشني

توقظ مضجعي

وأقف متسمرة أعانق

اللهيب المنبعث من عيونه بروحٍ بريئة

يقترب ويوشحني بالموت ...

أبتلع ما بي من حديث ..

وأوقعني بلجة ظلام ٍداكن ...

وأجسي على ركبي وسط موقد الحمى ...

أشهق شهقات الفناء ... أردتها الموت وما أرادتني ...

أرتكن هناك .. عند صوره ِالساكن بي .. أنظرها ...

أتصفحها ... أتذكرها .... أصرخُ باكية ليتني أموت ...

أكرهني

أكرهني

أكرهني



ربــــــــــــــاه
هَـدِيـلُ الجُـرْحِ أرّقَ مَضْجَعـِي

وإقتاد روحي لمضاجع الفناء

سئمت يداً تغرف الشقاء ..

وتحتسي الحرمان ..

لم اعد اقوى على حمل جسدٍ

خشبي اجوف ..

كجسـدي ..

أكرهني

أكرهني

حد الرغبة بتحطيم قلبي

وانتزاعه من جسدي

وحرقه حد أن يصبح رماد

ونثره فوق أكوام الجراح

سئمت قلبي البريئ العاشق ...

ليته يتوقف ... ليته ...
أكرهه

أكرهه

حد الرغبة بنتزاعهِ وقتلي




} بوح في عتمة الليل ..

ذات مســاء ,

سهر الألم ليكفن ليلٌ أليل

ينطفئ النور في جفوني ليعتم جمجمتي

ليضيء عالم الألم

لتذوب أنفاسي

ليرسم جرح ... ليستمع لبكاء القلب

ليداس الفرح ... ليعلن بدأ مراسيمه

قبيل الفجر وبعد السحر ..

أنا , نعشا رأيت رفات جمجمتي المهشمة

وهمسا سمعت نبض رواسب ذكريات

ينمو بخلجات ِالمكلومة

باصطفاق أضلعي المتكسرة

فرجسة على ركبتي وأحنيت الجمجمة

والعمر المرهق

وأغلقت الباب كي أصد الطوفان

وأنتّ جعلتني ظلال للحدكَ ملازم

ظلا يصطدم به كل عصيب

لأختفي أنــا

وتعيش نشــوة اللحظـة !

وجمجمتي المهشمـة مازلت تردد
:
!الى القبر الرحيــل !


ما بي فاعلـة ..!!

أأملئ قلبي بسواد الظلام

أءرضى ,,

وقد خلع الكتف الملاصق لكتفي

وقد اعتدتُ توسده حين أنهك

تحسست القلب والأضلع المجاورة وما وجدت سوى الأنــا وحيده

صوتٌ غريبٌ أصخبَ مسمعي ..

أتراهُ صوتُ عواء الرّيح في قلبـي ! ...


ربـــــــــــــــاه

قد أعياني الشّوقُ الدّفيـن ، وألمٌ ما زال يجري

في وطني الصّغير المُندسّ بينَ ضلوعي

يَزيدني عِشقاً للبكاء ، شوقاً للشهيق

، حُبّـاً للزحفِ داخل عينيك والنُزول

أتراه هذا جزاء الاخلاص
..



لا أخفيكم ، أنني لطالما تسائلت عن الذي يجعل الأشياء المحسوسة تتوق لأشباحها

فتتكسر أمامنا ، و نكتفي بحمل جثثها المبعثرة الى أقرب حاوية !

ربما كان تكسرها طمعا في أن تنعم بالهدوء !

و أنا أحصرني في رؤية الأشياء و الأشباح و هي تغادر الأماكن من حولي ...

قلت:- حتما لن أفتتح مراسيم وداع ساذج قد يقذف بي الى جزر نائية تنعدم فيها الحياة !

أية حياة وأنا ميتة

و لا أخفيكم أنني ماعدت أفهم الذي يجعلني أخوض تجربة الزمن في غياب الوجود !

كيف أتقن الاستيطان في الروح فلا أتجسد جسما من تراب

فتقص أجنحة نفسي أجنحتها و أكشفني بين حطام ألواح قديمة محطمة ،

فيجتاحني غثيان ( الموت . الرحيل . العدم )

حقيقة [ السعادة ] ؟

تخوض اضرابا صامتا بالقرب من مقبرة الغرباءعن أرواحهن أمثالي ،

حيث تنام الأحزان العتيقة في قلوب يبسها الوجود و كسرها الزمن !

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
نبض الاحساس
مشرفه قسم الحياه الزوجيه
مشرفه قسم الحياه الزوجيه
avatar

عدد المساهمات : 1145
نقاط : 1454
السٌّمعَة : 9
تاريخ التسجيل : 22/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: [ أُهديت المَوتَ روحي ..فما شآءت أنتزاعها ... !   الأحد مايو 10, 2009 3:25 pm

جميله اوى ياحرف
انت دائما رائعه

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
الحـــــ حروف ـــــب
المدير العام
المدير العام
avatar

عدد المساهمات : 1270
نقاط : 1623
السٌّمعَة : 6
تاريخ التسجيل : 21/04/2009

مُساهمةموضوع: رد: [ أُهديت المَوتَ روحي ..فما شآءت أنتزاعها ... !   الإثنين مايو 11, 2009 7:39 am

ميرسى نبض
الاروع هو مرورك احبى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
[ أُهديت المَوتَ روحي ..فما شآءت أنتزاعها ... !
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
القلوب المصريه :: القلوب المصرية :: المنديات الأدبية :: الشعر والابداع-
انتقل الى: